علاج خشونة الركبه من أهم ما يقوم به مركز دكتور براء هلال، حيث تعتبر من الأمراض المزمنة التي تؤثر على العديد من الأشخاص في جميع أنحاء العالم، وتعتبر الركبة واحدة من المفاصل الأكثر استخداماً في جسم الإنسان، وبالتالي فهي عرضة للتآكل والتلف مع مرور الوقت، وهذه المشكلة المرضية تؤدي إلى الشعور بآلام حادة وقيود في حركة الركبة وتعمل على تقليل القدرة على القيام بالأنشطة اليومية بشكل طبيعي.

توجد العديد من الخيارات المتاحة لعلاج خشونة الركبة، والتي تتراوح بين العلاجات غير الجراحية والعلاجات التقليدية وحتى الإجراءات الجراحية الدقيقة، والتي سوف تجدها في المركز ويعتمد العلاج المناسب على شدة الحالة وتأثيرها على نوعية الحياة للشخص المصاب.

 علاج خشونة الركبه نهائيا بالأعشاب

تعتبر الأعشاب والعلاجات الطبيعية خيار شائع للعديد من الأشخاص الذين يعانون من خشونة الركبة، يعتقد أن بعض الأعشاب قد تساعد في تخفيف الألم والالتهاب، وتعزيز صحة الغضروف وتحسين حركة المفصل، وبالرغم من ذلك يجب أن يتم استخدام الأعشاب بحذر، ويفضل استشارة الدكتور براء هلال قبل البدء في أي نظام علاجي جديد، فيما يلي بعض الأعشاب التي قد تساعد في علاج خشونة الركبة:

الكركم

يساعد الكركم في علاج خشونة الركبه حيث يحتوي على مركب يسمى الكوركومين، والذي يعتبر مضاد للالتهابات القوي، يمكن تناوله عن طريق الفم كمكمل غذائي، أو استخدامه موضعياً كمرهم لتخفيف الألم والالتهاب.

الزنجبيل

يعتقد أن الزنجبيل له خصائص مضادة للالتهابات وتسكين الألم، يمكن تناوله عن طريق الفم كشاي أو مكمل غذائي، أو استخدامه موضعياً كزيت لتدليك الركبة المصابة.

البوسويليا

تحتوي هذه العشبة على مركبات مضادة للالتهابات، فهي قد تساعد في تقليل الألم وتحسين حركة الركبة، يمكن تناولها عن طريق الفم كمكمل غذائي.

علاج خشونة الركبة في المنزل

بالإضافة إلى الأعشاب المذكورة في الأعلى، هناك بعض الإجراءات التي يمكن اتخاذها في المنزل لتخفيف أعراض خشونة الركبة وتحسين الحالة بشكل عام والتي تفيد مع إتباع ما يمليه عليك الطبيب في مركز دكتور براء هلال:

ممارسة التمارين الرياضية

يمكن للتمارين الرياضية المناسبة تقوية العضلات المحيطة بالركبة وتحسين استقرارها، تشمل هذه التمارين تمارين الاستطالة، وتقوية العضلات، ولكن يجب التشاور مع متخصص صحي مثل الطبيب أو العلاج الطبيعي لتقديم نصائح محددة وفقاً لحالتك الفردية.

تطبيق الثلج

يمكن وضع كيس ثلج مغلف في قماش على الركبة المصابة لمدة 15-20 دقيقة، واستخدام هذه الطريقة عدة مرات في اليوم لتخفيف الألم والتورم.

علاج خشونة الركبة بالزيوت

هناك بعض الزيوت الطبيعية التي قد تساعد في تخفيف الألم والتهدئة والتي تفيد في علاج خشونة الركبه عن طريق تدليك الركبة المصابة، ولكن يجب استشارة الطبيب قبل استخدام أي زيوت للتأكد من أنها آمنة ومناسبة لحالتك الفردية، بعض الزيوت المستخدمة شعبياً تشمل:

  1. زيت اللافندر المعروف بخصائصه التهدئة والمهدئة، يمكن استخدامه في تدليك الركبة المصابة لتخفيف الألم والتهدئة.
  2. زيت النعناع شهير بتأثيره المبرد والتخدير،  يخفف كثيراً من الشعور بالألم ومن التورم.
  3. زيت الزيتون له خصائص مضادة للالتهابات ويفيد في الترطيب، يمكن استخدامه لتحسين الدورة الدموية وتخفيف الألم.

اقرا المزيد: ما هو التهاب مفصل الركبة

الجلوس الصحيح لمرضى خشونة الركبة

الجلوس الصحيح يمكن أن يلعب دور هام في تخفيف الألم وتحسين الحالة لدى مرضى خشونة الركبة، يساعد الجلوس الصحيح في توزيع الوزن بالتساوي على الركبتين وتقليل الضغط على المفصل المصاب، فيما يلي بعض النصائح للمساعدة في علاج خشونة الركبة للمرضى:

اختيار كرسي مناسب

يجب أن يكون الكرسي مستقيم ومريح، مع دعم جيد للظهر، يجب أن يكون ارتفاع الكرسي ملائم بحيث يتيح لك وضع قدميك بشكل مستقيم على الأرض دون أن تكون الركبتين مرتفعة أو منخفضة بشكل غير طبيعي.

الاحتفاظ بزاوية الركبة المناسبة

 يجب أن تكون زاوية الركبة حوالي 90 درجة عند الجلوس، يفضل أن يكون الفخذ والساق موازيين للأرض، وأن تكون الركبتين في مستوى أدنى من الوركين.

الاستعانة بالأدوات المساعدة

 إذا كنت تحتاج إلى دعم إضافي أثناء الجلوس، يمكنك استخدام أدوات مساعدة مثل المشاية أو العكازات لتخفيف الضغط على المفصل الركبة فهي تساعد كثيراً في الجلوس بشكل مريح في فترة العلاج.

تجنب الجلوس المستمر لفترات طويلة

يجب أن تتجنب الجلوس لفترات طويلة دون حركة، قم بالوقوف والمشي قليلاً كل 30 دقيقة تقريباً لتحفيز الدورة الدموية وتقليل القيود على الركبة.

استخدام مسند للقدمين

إذا كانت الركبة تعاني من تورم أو ألم مستمر، يمكن استخدام مسند للقدمين لرفع القدمين قليلاً أثناء الجلوس، يساعد هذا في تقليل الضغط على المفصل وتخفيف الأعراض.

علاج فعال ومجرب لخشونة الركبة

إن علاج خشونة الركبة في مركز الدكتور براء هلال من حيث العلاجات المجربة للتخفيف من الأعراض وتحسين الحالة المصابة تشتمل على ما يلي:

العلاج الطبي

من خلال استخدام الأدوية لتخفيف الألم وتقليل الالتهاب، قد يصف الطبيب مسكنات الألم الموضعية أو الفموية، مثل المسكنات غير الستيرويدية (مثل الإيبوبروفين) أو مضادات الالتهاب غير الستيرويدية، قد يقترح الطبيب أيضاً استخدام مستحضرات الكولاجين أو مكملات الغضاريف لتعزيز صحة الغضروف المفصلي.

العلاج الطبيعي والتمارين العلاجية

يمكن أن يكون العلاج الطبيعي هام لمرضى خشونة الركبة، حيث يمكن للممارس العلاجي في المركز أن يساعدك في تعلم تقنيات تعزيز القوة والمرونة، وتحسين التوازن والاستقرار العضلي للركبة، يستخدم العلاج الطبيعي أيضاً تقنيات مثل العلاج بالحرارة والبرد والمساج لتخفيف الألم وتحسين الحركة.

التخفيف من الوزن

إذا كنت تعاني من زيادة في الوزن، فإن فقدان الوزن الزائد يمكن أن يخفف الضغط على الركبة ويحسن الحالة بشكل عام، يمكن أن يساعد الحفاظ على وزن صحي في تقليل الأعراض وتحسين حركة الركبة.

العملية الجراحية

في حالات خشونة الركبة الشديدة والتي لا يستجيب العلاج التقليدي، يقترح الطبيب في المركز إجراء عملية جراحية، تشمل الخيارات الجراحية الشائعة تنظير الركبة (التنظير الكاحلي) واستبدال المفصل (التركيب المفصلي).

علاج خشونة الركبة بالصوف

لا يوجد علاج مباشر لخشونة الركبة باستخدام الصوف، وبالرغم من ذلك يمكن استخدام الصوف كجزء من العلاج الشامل لتخفيف الأعراض وتحسين راحة المرضى المصابين بخشونة الركبة، إليك بعض الطرق التي يمكن استخدام الصوف فيها لتعزيز الراحة والتخفيف من الأعراض:

  1. يمكن استخدام الصوف للحفاظ على درجة حرارة الركبة ومنطقة الركبة المحيطة لتخفيف الألم وتحسين الدورة الدموية.
  2. استخدام الأغطية والواقيات المصنوعة من الصوف لتوفير الحماية والوقاية للركبة المصابة.
  3. يمكن اختيار الأحذية التي تحتوي على بطانة داخلية من الصوف، لتوفير الراحة والعزل الحراري للقدمين والركبتين أثناء المشي والحركة.
  4. استخدام الصوف كعنصر من عناصر الاسترخاء والتأمل، حيث يعتقد أن له تأثير مريح ومهدئ للنظام العصبي.

علاج خشونة الركبة بالغذاء

يلعب الغذاء دور هام في صحة الركبة وقدرتها على التئام والتعافي، يمكن أن تساعد تغذية صحية ومتوازنة في تقليل الالتهاب وتعزيز صحة الغضروف وتحسين حالة المفصل المصاب بخشونة الركبة، فيما يلي بعض النصائح للعلاج الغذائي لهذه المشكلة:

تناول الأطعمة المضادة للالتهاب

أن يكون النظام الغذائي غني بالأطعمة التي تحتوي على مركبات مضادة للالتهاب، يتضمن ذلك الأسماك الدهنية مثل السلمون والتونة والسردين، و التوابل مثل الكركم والزنجبيل، والفواكه والخضروات الغنية بالألياف والفيتامينات والمعادن، يساعد تناول هذه الأطعمة في تقليل الالتهاب في الجسم وتخفيف الأعراض المرتبطة بخشونة الركبة.

زيادة استهلاك الأطعمة الغنية بالكالسيوم

الكالسيوم هو معدن أساسي لصحة العظام والغضاريف، لذلك ينصح بتضمين الأطعمة الغنية بالكالسيوم في النظام الغذائي لعلاج خشونة الركبه، تشمل هذه الأطعمة الحليب ومنتجات الألبان، والمأكولات البحرية مثل السردين والسلمون والجمبري، والمكسرات مثل اللوز والبندق، يمكن أيضاً استشارة الطبيب لتحديد ما إذا كان يجب تناول مكملات الكالسيوم.

 الحفاظ على وزن صحي

 إن الوزن الزائد يزيد الضغط على مفصل الركبة ويزيد من تدهور الغضروف، لذلك ينصح بالحفاظ على وزن صحي ومناسب لتخفيف الضغط على الركبة المصابة، يمكن تحقيق ذلك من خلال تناول وجبات متوازنة ومنخفضة الدهون غنية بالفواكه والخضروات، وممارسة النشاط البدني بانتظام.

تناول الأطعمة الغنية بالزيوت الصحية

تحتوي الزيوت الصحية مثل زيت الزيتون وزيت الكانولا وزيت الكركم على مركبات مضادة للالتهاب وأحماض دهنية أوميغا-3 لذلك ينصح بتناولها مع استخدام الأدوية التي يحددها الطبيب المعالج، ولا يمنع ذلك من الاستمرار في العلاج مثلما قيل لك في المركز لدى الدكتور براء هلال.

لحجز كشف او استشارة اونلاين

X